منظمات معتمدة وأخرى خسرت الإعتماد

عند البحث عن منظمة (كلية أو مدرسة) دراسة الطيران، سوف يغمرك عددهم وسيصعب عليك الاختيار، هناك نقاط عديدة تحتاج تغطيتها لتتمكن من معرفة أي المنظمات أنسب لك أنت شخصيا، ذلك لعدم وجود جواب واحد يشمل الجميع ، لكن هناك منظمات معتمدة من قبل وكالة الإتحاد الأوروبي لسلامة الطيران، الوكالة الأوروبية تصدر قوائم لمنظمات معتمدة و أخرى فقدت اعتمادها السابق، الإعتماد عبارة عن متطلبات عالية تطرحها الوكالة و على المنظمات المهتمة في الحصول على الاعتماد، لما يعطيهم ثقة عالية في وسط الطيران سواء كانت بين الشركات و المدارس أو عند طلبة الطيران.

طيران الخليج و طيران الإمارات من الشركات التي حصلت على الإعتماد أما مصر للطيران و اكادمية هورايزن الدولية للطيران كانوا من الفاقدين للإعتماد. يمكنك تحميل قائمة الإعتماد من الرابط في الأسفل:

منظمات معتمدة من قبل وكالة الإتحاد الأوروبي لسلامة الطيران للتحميل ضغط هنا

منظمات غير معتمدة من قبل وكالة الإتحاد الأوروبي لسلامة الطيران للتحميل ضغط هنا

مقالة مجلة المجتمع Society by Gulf Times

كل الشكر لمجلة المجتمع على اهتمامهم في كابتن فراس و انجازاتهم المتواضعة و اختيارهم لي لأكون احد مواضيعهم الجميلة في المجلة.

لتحميل المجلة اضغط على الرابط society2019_1_1781757.pdf

أكبر الإشاعات في عالم الطيران

وسائل التواصل الاجتماعية ساعدتني في الدرجة الأولى على نشر ثقافة الطيران, لكن للأسف يوجد العديد من الأشخاص أصحاب الحسابات التي تطمع فقط بزيادة أرقام متابعي حساباتهم و رفع نسبة المشاهدات, بين كل حين و آخر يتم نشر مقطع طيران مع تعليق لا صلة له في المقطع, و الهدف من ذلك ما ذكرناه, المشكلة تقع في البلبلة التي تحد بعد نشر الإشاعة و ضياع كل ما نشرناه من ثقافة طيران في لحظه واحده. الأسوأ من ذلك أن نفس المقاطع و الإشاعات تعود في كل عام تقريبا بنفس الزمن و كأن هؤلاء الأشخاص يملكون أجندة عمل لتخريب المجتمع.

لذلك و من هذا الموضوع أود سرد و حصر كل المواضيع المتكرر في الإشاعات الموسمية و توضيحها, لنبدأ

 

الموضوع: طائرة تهبط في الشارع العام بسبب الغبار في جدة

 الإشاعة: طبعا سنويا تتغير المنطقة لكن الغريب أن البلد ثابت, دائما ينشر هذا المقطع على أساس أنها طائرة تهب في الشارع في السعودية بسبب الغبار.

الحقيقة: هذه طائرات متوقف في أرض المطار أما الشارع التي تسير فيه السيارات فهو شارع المطار الداخلي لتنقل المركبات.

 

الموضوع: سائق سيارة ينقذ الطائرة

الإشاعة: خلل في نظام العجلات جعل الطائرة في حالة طوارئ ة عند محاولة الهبوط تم إنقاذها بالشكل الذي تراه

الحقيقة: كان ذلك إعلان من شركة نيسان لتسويق مركبتهم الجديدة

 

الموضوع: تصوير لتحطم طائرة ركاب

الإشاعة: تختلف شركات الطيران في الإشاعة حسب الموسم.

الحقيقة: التصوير حقيق و الحادثة حقيقية لكنها لشرك شحن في أفغانستان و لا علاقة لها بأي شركة شحن.

 

الموضوع: مطار في اليابان يضع مسار للهبوط بالليزر

الإشاعة

Screenshot (1)

الحقيقة

Screenshot (2)

كيف يمكن الحصول كتاب أسرار عالم الطيران؟

كتاب أسرار عالم الطيران هو أول إصدار لي في هذا المجال و الذي أطمح من خلاله التوسع في إيطار نشر ثقافة الطيران باللغة العربية لشريحة أكبر من محبي الطيران و من يعاني عند سفره من خوف حيث أنه أفضل طريقة للتغلب على الخوف هو زيادة معلوماتك لتصبح أكثر ثقة و تزيل الخوف.

عرض الكتاب في معارض دولية عديدة و سيعرض أيضا في معارض قادمة مع دار دريم بوك للنشر

 

أما إن كنت ترغب في طلب الكتاب قبل موعد المعرض يمكنك الإتصال مباشرة على دار النشر واتس أب و طلب توصيل الكتاب عن طريق البريد على الأرقام الآتية

+96598980983

طريقة أخرى لطلب الكتاب من مكتبات إلكترونية في القائمة التالية لكن تختلف معهم أسعار الكتاب و أسعار التوصيل لذلك أنصح بالمقارنة و السؤال قبل الطلب

@DXB_BOOK

يتوفر في مكتبات جرير في دول الخليج و يتوفر أيضا في المكتبات التالية:

20180716_220536[870]

و إليكم بعض ما قيل عن كتاب أسرار عالم الطيران في الصحافة الخليجية

و بعض آراء و مشاركات القراء

القمة العربية للطيران

تمت دعوتي لأكون أحد المتحدثين في قمة الطيران العربية ٢٠١٧ من قبل العربية للطيران و هي أحد الشركات المنظمة للقمة و كان النقاش مع أفضل من ساحة الطيران و السياحة ميشيل كرم و سام تشوي في تأثير وسائل التواصل الإجتماعية على عالم الطيران و السياحة العربية

تغطية الصحافة للقمة

Unknown

«قمة العرب للطيران» في دبي تحت شعار «حان وقت التحول»

دبي – سالم عبدالغفور |

نصح الأمين العام للاتحاد العربي للنقل الجوى عبدالوهاب تفاحة الحكومات العربية بأن تترك شركات الطيران الوطنية تعمل على أساس تجاري، وهي كفيلة بأن تتحول إلى مساهم قوي بالاقتصاد وليس عبئاً عليه، رافضاً تحديد شركات أو دول بعينها معنية بتلك النصيحة.
وتساءل تفاحة في تصريح خاص لـ القبس على هامش انعقاد «قمة العرب للطيران» بدبى أمس: كيف تنجح شركة طيران وتحقق أرباحاً تحت وطأة أعباء العمل الحكومي؟ قائلاً إن على الحكومات أن توفر لشركاتها الوطنية البيئة المناسبة للتشغيل التجاري وتبتعد عن اعتبارها مكاناً مناسباً لتوظيف المواطنين وتحقيق الأمان الوظيفي لهم.
وأكد أن هيمنة الحكومة تكبد شركات الطيران خسائر، سواء كانت تلك الشركات حكومية أو خاصة، مستشهداً بشركة الطيران الإيطالية الخاصة «أليطاليا» التي تعرضت للإفلاس بسبب عدم قدرتها على هيكلة شركات الطيران، مما تسبب في فشل مفاوضاتها مع نقابات العمل لتعديل عقود الموظفين. وحول أهمية شركات الطيران سياسياً للحكومات، قال تفاحة في النهاية من يضع السياسات هي الحكومات، سواء كانت الشركة حكومية أو خاصة، ولا يمكنها معارضة الدولة إذا ما طلبت تشغيل خط هنا أو إيقاف آخر هناك لأغراض سياسية.
وفي المقابل، ضرب تفاحة مثالاً ناجحاً بشركة طيران الشرق الأوسط اللبنانية التي باتت تحقق أرباحاً تتجاوز ١٠٪‏ من إيراداتها سنوياً. من جانب آخر، أشار تفاحة إلى أن معدل نمو حركة السفر تراجع في النصف الأول من العام الجاري من ١١ إلى ٦.٧٪،‏ لافتاً إلى أن المنطقة العربية لم تشهد منذ ٥٢ عاماً أي تراجع في النمو سوى ٣ مرات عام ١٩٨١ بعد اندلاع الحرب العراقية الإيرانية، وعام ١٩٨٦ لنفس السبب، و١٩٩٨ بسبب أزمة جنوب شرق آسيا.
من جانبه، توقع الرئيس التنفيذي للمجموعة العربية للطيران عادل العلي أن يصل عدد المسافرين حول العالم إلى نحو 7 مليارات مسافر خلال سنوات، حصة السوق العربي منها نحو نصف مليار مسافر.
جاء ذلك في كلمة العلي أمس أمام «قمة العرب للطيران»، التي تقام برعاية الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران المدني في الإمارات، تحت شعار «حان وقت التحول»، وتركز على القضايا المتعلّقة بالقدرة الاستيعابية والتحديات، وفرص قطاع الطيران المدني عربياً.
وأشار إلى أن أهم التحديات التي تواجه قطاع الطيران حالياً بالمنطقة تتمثل في التحديات الجيوسياسية وتغير عادات السفر ومتطلبات الأجيال الجديدة وكذلك قضايا الرسوم التي تفرض على شركات القطاع.
من جهته، قال الرئيس التنفيذي لشركة فلاي دبي غيث الغيث إن سوق الطيران العربي تشهد انفتاحاً كبيراً ينطوي على فرص جديدة للنمو وزيادة في عدد المسافرين. وأشار إلى أن النجاح الذي حققته الإمارات، ودبي بشكل خاص، في زيادة عدد السائحين أمر ملهم، كما أن نجاح طيران الإمارات لم يأتِ من فراغ بل وفق خطة لجذب الاستثمارات واستقطاب المهارات وخلق النجاح.
وقال المتحدث الرئيسي في القمة مدير مركز الأمم المتحدة للاعلام لبلدان الخليج سمير الدرابيع إن أكثر من مليار ومئتي مليون شخص يعبرون الحدود الدوليّة سنويّاً، ولذلك فإنّ السياحة تمثّل فرصة ذهبيّة لكسر حواجز الإهمال والتعصّب.
وأضاف: ستكون لقطاع السياحة القدرة على المساهمة – سواء على نحو مباشر أو غير مباشر- في تنفيذ خطة التنمية المستدامة لعام 2030 التي وضعها قادة العالم في قمة تاريخية عام 2015، مشيراً إلى أن بيانات منظمة السياحة العالميّة تؤكد أهميّة قطاع السياحة بوصفه محرّكاً لإيجاد فرص العمل وتحقيق الإيرادات للمجتمعات المضيفة، حيث إنّه يقدّم واحدة من أصل كل 11 وظيفة حول العالم. وأشار إلى أن أحدث تقرير سنوي أصدرته منظمة السياحة العالمية لرصد حركة السياحة أظهر أن الطلب على السياحة الدولية بقي قوياً في عام 2016 على الرغم من التحديات، وارتفع عدد السياح الوافدين الدوليين بنسبة %3.9.
وشكّل عام 2016 العام السابع على التوالي من النمو المتواصل في أعقاب الأزمة الاقتصادية والمالية العالمية سنة 2009.. ولم يسجل منذ الستينات من القرن الماضي مثل هذا النمو المطرد والمتواصل بلا انقطاع.
وتابع: نتيجة لذلك سافر حول العالم 300 مليون سائح دولي إضافي في عام 2016، مقارنة مع الرقم القياسي المسجل قبل الأزمة في 2008.
من جانبه، قال ممثل شركة أيرباص في القمة إن التحول الرقمي السريع أكثر ما يشغل شركته حالياً، ولهذا تقوم على تنفيذ عدد من المشروعات التجريبية بالتعاون من العديدة من الشركات الكبيرة.

مال الله ممثلاً للكويت

شهدت الجلسة الختامية للقمة، حول قوى المستقبل – تأثير وسائل التواصل الاجتماعي والهواتف المحمولة على مستقبل السفر والسياحة العربي، المشاركة الكويتية الوحيدة بين المتحدثين، ممثلة في كابتن طيار فراس مال الله.

درعمة جوية

درعمة عامة

«الأخ فين يشتغل»؟، في هيئة الطيران المدني، «يا أخي ليش ما عندكم طيارة أبو دورين مثل الإماراتية»؟ ( إيرباص A380)، عفوا أنا لا أعمل في شركة طيران، «يعني تشتغل في المطار تقص تذاكر وتستلم شنط؟»، لا لا.. نحن الهيئة المشرفة على المطارات والحركة الجوية، «أوف صار في هيئة في المطارات؟!»، (انتهى كلامه سامحه الله). ربما تكون هذه الأسئلة مقبولة من عامة الناس خلال محادثة ثنائية جانبية، لكنها ليست مقبولة ولا لطيفة أبدا أمام الملأ.

درعمة إعلامية

صورة «كاونتر فاضي» تصل عن طريق الواتس اب إلى شخص يدعي أنه «إعلامي» قبل الحج، ومن ثم «كاتب رأي» بعد رمضان، فتنطلق من خلال حسابه تغريدة يشكو فيها من أن أحد كاونترات الخطوط السعودية بدون موظف، خاتما تغريدته بهذه العبارة المستهزئة «فعلا تعتزوا بخدمتنا». هذا المدرعم لم يفكر ولو للحظة في أن يتأكد من صحة المعلومة التي وردته، فالكاونتر الذي يعنيه كان خاصا بالمديرية العامة للجوازات!. لكن يظهر أن الكاتب غير معتاد على السفر (قلة ولف).

درعمة صحفية

إحدى الصحف قامت بنشر خبر مفاده أن شركة طيران ناس لجأت إلى الخطوط البرتغالية لنقل الحجاج، ملمحة بطريقة أو بأخرى إلى أن صفقة نقل بعض الحجاج التي أسندت إلى شركة طيران ناس مؤخرا قد تمت ترسيتها بـ«الباطن» على الخطوط الجوية البرتغالية، خبر يدل على تسرع وعدم دراية بأمور الطيران (درعمة مكتملة الأركان)، فأغلب شركات الطيران في العالم تستعين بطائرات وموظفي شركات طيران أخرى لتشغيل رحلاتها الموسمية بنظام يسمى (Wet Lease) وهذا النظام مطبق أيضا في نسما السعودية في بعض رحلاتها الداخلية والخارجية. (هذه نهاية الخلط في الصحف بين المقاولات والطيران)!

درعمة المشاهير

قبل عدة أيام ومن خلال مقطع فيديو انتشر في مواقع التواصل الاجتماعي، انتقد أحد المشاهير الخطوط السعودية بخصوص سوء حالة السقف ودورات المياه في صالة الدرجة الأولى والأعمال في مطار أبها، هذه الشخصية المحبوبة صاحبة الأيادي البيضاء والمبادرات الإنسانية خانتها العجلة والتسرع، فجميع مرافق المطار هي تحت إدارة هيئة الطيران المدني، وشركة «تسهيل» هي المشغل والمسؤول عن صالات الدرجة الأولى والأعمال في المطارات الداخلية، والخطوط السعودية وبقية شركات الطيران عبارة عن عملاء لهذه الشركة وحسب.

إن الوطنية تشعرك بأهمية النقد الهادف، وقطاع الطيران في المملكة لم يصل إلى مستوى تطلعات القيادة، لكن النقد غير الدقيق والمتسرع قد يسبب ضررا للشركة وينشر في المجتمع حالة من عدم الثقة في الشركات والمؤسسات الوطنية، الأمر الذي لا يخدم مصلحة الوطن بحال، ولا يتلاءم مع الرؤية الوطنية الجديدة التي تسعى نحو تعزيز الثقة في منجزات الوطن وتحرص على دعم أبنائه وتشجيعهم على المزيد من التألق والتميز والإنجاز.

بقلم المهندس عبدالله محمد الشهراني

عالم ايرباص

عالم إيرباص

عندما تصنع طائرات فقط فأنت مصنع فقط اما عندما تهتم في جميع جوانب الحياة و ما وراء الكوكب فأنت عالم بأسره.

هذا هو عالم إيرباص، نقلت طائراتهم التجارية الملايين من البشرية على مدار سنوات عبر شركات الطيران، خدمت البشرية من خلال قسم الإتصالات الذي يوفر خرائط مصورة من الأقمار الصناعية عبر شركات مثل جوجل.

المستقبل ايضا جزء مهم من عالم ايرباص، فهي تطور وسيلة نقل جديدة تقلل الازدحام في المدن المكتظة من خلال عرباتها الطائرة! التي سيتمكن الشخص سواء استئجارها لتنقله من مكان الى اخر او شرائها. و قد نراها في زمن ليس بالبعيد، و سنرى اول عربة بنقل مستقبلية بعد سنتين فقط.

يبحث الإنسان في الفضاء الشاسع عن الحياة و اجابات لايمكن الوصول لها دون مشاركة ايرباص في صناعة و تطوير الأقمار الصناعية.

كنت احد الحضور لمشاهدة اول رحلة تجريبية لأحدث مولودة من طائرات إيرباص و هي إيه ٣٣٠ نيو، الجيل الجديد من ذلك الطراز، و تمتلك جناح جديد أخذته من اختها ايه ٣٥٠ و محرك جديد بمستوى ضجيج منخفض جدا كان ملحوظ خلال اقلاعها.

خلال جولتي في مركز ايرباص و التجول للتعرف على هذا العالم الجميل شاهدت الزراع يقطع العشب على مركبة يقودها و من كثرة مساهمات ايرباص في مجالات كثيرة و متعدد بحثت على المركبة محاولا إيجاد العلامة التجارية للمركبة لأعرف ان كانت ايضا صناعة ايرباص ام لا! 😅

عالم ايرباص، يتطلع للتطور المستمر و عشت بنفسي ك طيار ذلك التطور من طيراني على الطرازات القديمة و الحديثة خلال عملي في الطيران ل ١٨ سنة و اتطلع ل ١٨ سنة اخرى على الأقل لأرى ماذا ستقدم إيرباص لنا.